لمحة تاريخية

تقام البطولة سنوياً وتحمل معناً خاصاً بالنسبة للفلسطينيين، لتأتي في ذكرى نكبة عام 1948، وهوالعام الذي شهد تهجيراً جماعياً للفلسطينيين من أرضهم ومدنهم وقراهم جراء الإحتلال، وارتكبت فيه المذابح الجماعيّة بحق المدنيين، ومسحت قرىً بأكملها عن وجه الأرض، بقصد إقامة بنيان شعب على أنقاض حقوق الشعب الفلسطيني الباحث عن الحرية والإستقلال ...

وقد قرر الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم برئاسة اللواء جبريل الرجوب إطلاق هذه البطولة سنوياً لتحمل للعالم رسالة ذات أبعاد ومضامين إنسانية وحضارية سامية تتجسد من خلال لغة الرياضة وأنظمتها وقيمها، وتظهر للعالم بشكل شفاف حجم المعاناة الواقعة على الإنسان الفلسطيني والرياضة الفسطينية، ومظاهر الظلم  والقهر والتمييز الماثلة على الأرض، وإبراز عناصر العظمة والكبرياء الفلسطيني في مواجهة كل التحديات والمصاعب.  

 

-  النسخة الأولى: أقيمت في مايو/أيار 2011 بحضور السيد جوزف بلاتر رئيس الإتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" وبمشاركة 16 فريقاً من فلسطين والدول الشقيقة والصديقة، ووزعت الفرق المشاركة على أربع مجموعات تأهل من خلالها المتصدرون، وتوج فريق "تشفل" المجري بلقب البطولة، فيما حلَ فريق هلال القدس الفلسطيني وصيفاً، وسُجل خلال البطولة 104 أهداف.

 

- النسخة الثانية: تم تطويرها إلى مسابقة دوليّة بعد اعتمادها من قبل الإتحادين الآسيوي والدولي، لتشارك فيها عشرة منتخبات وطنية هي: (فلسطين، الأردن، كردستان العراق، أندونيسيا، باكستان، أوزباكستان، فيتنام، سيرلانكا، تونس، موريتانيا)، وذلك تحت شعار"من النكبة إلى الدولة" وحضرها سمو الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الإتحاد الدولي لكرة القدم إضافة إلى العديد من كبار الشخصيات الدولية الرسمية والرياضية والإعلامية، وأقيم على هامشها ملتقى الإعلاميين الرياضيين العرب السادس بمشاركة عدد كبير من الإعلاميين العرب، وتوج الفدائي باللقب على حساب المنتخب التونسي الشقيق، وبلغ عدد أهداف البطولة 25 هدفاً.

 

- النسخة الثالثة: تقام البطولة هذا العام في الفترة ما بين 10-21 أيار/مايو 2014، وارتأت اللجنة المنظمة أن تشارك المنتخبات الأولمبية في هذه النسخة وهي: (فلسطين - العراق - الأردن - باكستان- سيريلانكا)، وستقام بنظام الدوري من مرحلة واحدة، على أن تجمع المباراة النهائية بين متصدر المجموعة والوصيف.

 

شجع الفدائي،،،

لم يعد تشجيعك للفدائي لمجرد انتظار الفوز، لم نعد نبحث عن الانتصارات الرياضية، حضورك ودعمك وهتافك باسم فلسطين يزلزل مخطط الإحتلال الإسرائيلي لتدمير الرياضة الفلسطينية، فارتدي الأحمر والأسود والأبيض والأخضر، وقف خلف نواة الفدائي الأول، وليصدح صوتك في كافة محافظات الوطن، بتشجيع رياضي مثالي، يعكس صورة حقيقية عن رياضتنا التي أصبحت شوكة في حلق الإحتلال، وثبت أحقيتنا في استضافة المنتخبات العربية والدولية.

القائمة الرئيسية