إتحاد كرة القدم يُقيم حفلاً تكريمياً للمنتخبات المشاركة في بطولة "النكبة" الدولية

البيرة - دائرة الإعلام بالإتحاد - أقام الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم، مساء اليوم الخميس، حفلاً تكريمياً للمنتخبات المشاركة في بطولة فلسطين الدولية الثالثة لكرة القدم "النكبة"، وذلك في مقر أكاديمية جوزيف بلاتر للموهوبين كرويا ً بالبيرة، بحضور نائب رئيس الإتحاد إبراهيم أبو سليم وأعضاء من مجلس الإتحاد وروؤساء الوفود ومدربي ولاعبي المنتخبات المشاركة.

وافتتح أبو سليم الحفل بكلمة رحب من خلالها بجميع الوفود المشاركة في هذ البطولة، ناقلاً تحيات اللواء جبريل الرجوب رئيس الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم للمشاركين، ومثمناً ما قام به اللواء من نقلة نوعية للرياضة الفلسطينية على المستوى المحلي والإقليمي والدولي خلال المرحلة الماضية.

وحث أبو سليم الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" على التجاوب مع المطالب الفلسطينية العادلة، عبر اتخاذ قرارات بحق اسرائيل لمخالفتها لقوانين الفيفا والميثاق الأولمبي، مؤكدا ً أن الإتحاد الفلسطيني لا يطالب بأي استثناءات، بل يطالب بحق الرياضيين الفلسطينيين في ممارسة هوايته بحرية دون أي تدخل من قبل الإحتلال الإسرائيلي.

واضاف، أن مرور 66 عاماً على النكبة لن ينس الشعب الفلسطيني حقه، فهو حق مقدس كفلته له الأعراف والقوانين الدولية وهذا ما نطالب به.

وشكر أبو السليم كافة الدول التي تقف إلى جانب فلسطين من خلال مؤازرتها للقضية الفلسطينية العادلة، مؤكداً على أن الشعب الفلسطيني متمسك بحق العودة وإقامة دولته المستقلة، وأنه سيقف خلف قيادته الرشيدة والرئيس محمود عباس.

وفي نهاية حديثه أشار أبو سليم إلى أهمية بطولة "النكبة" بالنسبة للفلسطينيين، والتي تحمل في طياتها العديد من الرسائل الرياضية والوطنية الهامة، منتمنيا ً إقامة سعيدة لكافة المنتخبات المشاركة في فلسطين.

من جانبه نقل رئيس الوفد الأردني ماهر طعمة تحيات سمو الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الإتحاد الدولي لكرة القدم، رئيس الإتحاد الأردني الى أسرة الإتحاد الفلسطيني وعلى رأسها اللواء الرجوب، معرباً عن فخر أعضاء المنتخب الأردني بالمشاركة في هذه البطولة، مشيرا ً إلى عمق العلاقة القوية التي تجمع بين الشعبين الشقيقين الأردني والفلسطيني، متمنيا ً النجاح لهذه البطولة وإستمرارها في المستقبل.

أما رئيس الوفد الباكستاني أصغر خان إنجو فقد رحب بدوره بالحضور وقدم شكره للإتحاد الفلسطيني، متمنياً أن تكون الرياضة عاملاً أساسياً في نقل السلام والمحبة، وموضحاً بأن الرياضة لا تؤيد العنف، وأملا أن يعم السلام في فلسطين ومؤكدا ً أن الشعب الفلسطيني سينال حريته قريبا ً دون أدنى شك.

من جهته قدم رئيس الوفد السيرلانكي بالاند رين شكره للإتحاد الفلسطيني لكرة القدم وللأسرة الرياضية الفلسطينية، معرباً عن إعجابه بالمستوى التنظيمي لهذه البطولة من جميع النواحي، واعداً بأن يكون المنتخب السيرلانكي دائم التواجد في كل بطولة تُنظم في فلسطين.

وكانت فرقة دورا القرع للفلكور الشعبي الفلسطيني قد قدمت عرضا ً فنيا ً نال إعجاب وتفاعل الحضور، قبل أن يتم في نهاية الحفل تبادل الدروع والهدايا التكريمية والتذكارية مع روؤساء وأعضاء الوفود المشاركة.

القائمة الرئيسية