اتحاد كرة القدم يختتم دورة مدربي الشباب التي عقدت بالتعاون مع "الفيفا"

القدس - دائرة الإعلام بالإتحاد - اختتم الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، اليوم الجمعة، في مقر أكاديمية جوزيف بلاتر بالبيرة، دورة "مدربي الشباب"، بالتعاون مع الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، والتي استمرت لمدة أربعة أيام، بمشاركة 29 مدرب ومدربة.

 

وحضر الاختتام أحمد الحسن مدير الدائرة الفنية بالاتحاد، ديسموند كوري المحاضر الدولي الأيرلندي، فرتز شميد المستشار الاستراتيجي في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، حسام يونس مسؤول قسم التعليم والتطوير في الدائرة الفنية بالاتحاد، بالإضافة إلى عنان وليد منسق الدورة.

 

ونقل الحسن تحيات اللواء جبريل الرجوب رئيس الاتحاد للحضور، شاكراً كل من ساهم في انجاح هذه الدورة من بينهم المحاضر الدولي الأيرلندي ديسموند كوري على الجهد الذي بذله في سبيل إعطاء المعلومات اللازمة  للمدربين.

 

وأوضح الحسن أن الاتحاد حريص على إقامة دورات مختصة بفئة الشباب نظراً لأهمية هذه الفئة التي تعتبر جسرا لربط البراعم باللاعبين المحترفين، وعليه يسعى اتحاد الكرة من خلال هذه الدورات إلى تطوير مدربي فئة الشباب للوصول إلى الهدف المنشود.

 

وأشار الحسن إلى أنه تم اختيار مدربين من 16 نادياً وصلوا إلى الأدوار النهائية لبطولة الشباب، بالإضافة إلى مدربي المنتخبات الوطنية خاصة أنهم مدربي النخبة الذين سيساهموا في تطوير فئة الشباب.

 

كما أكد الحسن أن الخطة الاستراتيجية التي وضعها اتحاد كرة القدم تحتوي على مسارين لهما علاقة بالناحية الفنية، الأول يركز على تطوير المدرب، فيما المسار الثاني له علاقة بكيفية تطوير اللاعب،  مشيراً إلى أن تطوير المدرب يتم من خلال هذه الدورات وورشات العمل التي تقام بالتعاون مع الاتحادين الدولي والآسيوي، أما تطوير اللاعب يتم من خلال المشاركة في البطولات المحلية والخارجية.

 

بدوره عبر المحاضر الدولي كوري عن فخره واعتزازه بوجوده في فلسطين، مشيراً إلى أنه من خلال هذه الدورة تعلم الكثير عن كرة القدم الفلسطينية.

 

وحث كوري المشاركين على الاستمرار في استغلال ما تعلموه في هذه الدورة وتطبيق ذلك على فئة الشباب من أجل تطوير قدراتهم.

 

من جهته هنأ المستشار الاستراتيجي في الاتحاد الآسيوي شميد المشاركين في الدورة بعد بذلهم مجهود كبير من أجل الحصول على هذه الشهادة القيَمة، شاكراً الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم على منحه الفرصة لإعطاء محاضرة تختص بالخطة الاستراتيجية للاتحاد.

 

في السياق ذاته شكر المدرب الوطني المشارك في الدورة جمال حدايدة الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم وعلى رأسه اللواء جبريل الرجوب لما يقدمونه من دعم ودورات تساهم في زيادة الخبرة لدى المدربين المحليين، موضحاً أن المشاركين استفادوا كثيرا من هذه الدورة على الرغم من قصر مدتها.

<