فوز السويق العُماني على هلال القدس بهدف نظيف

جنين- دائرة الإعلام بالإتحاد-  تمكن فريق السويق العُماني من الفوز على نظيره هلال القدس، بهدف نظيف، في مباراة الذهاب للدور التمهيدي  المؤهل لكأس الاتحاد الآسيوي التي جمعت بينهما، مساء الإثنين، على إستاد الجامعة الأمريكية بجنين، وذلك بحضور كل من اللواء جبريل الرجوب رئيس الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم، و سمو الأمير فارس آل سعيد رئيس البعثة العُمانية، و يوسف عصفور رئيس مجلس ادارة الجامعة الأمريكية .

وشهدت الدقائق الأولى من زمن المباراة  ضربة حرة مباشرة لصالح الهلال نفذها اللاعب تامر صيام تصدى لها لاعبي السويق، فيما شهدت الدقيقة 22 من زمن الشوط الأول تصويبة للاعب محمد يامين كادت أن تسجل هدف لصالح الهلال لكنها كانت بعيدة عن مرمى الحارس العُماني.

وهدد جوناثان سوريا المرمى العُماني بهجمة تحولت لركلة جزاء كادت أن تخترق شباك الحارس فايز الرشيدي في الدقيقة 20، ليسجل الهدف العُماني الأول في الدقيقة 26 عن طريق اللاعب علي البوسعيدي.

وأهدر الهلال العديد من الفرص التي شكلت خطراً على المرمى العُماني، لينتهي الشوط الأول بتقدم نادي السويق العُماني على هلال القدس بهدف مقابل لا شيء.

وفي الشوط الثاني أهدر محمد درويش فرصة تعديل النتيجة بعد أن صوب كرة قادمة من ركنية تامر صيام لصالح هلال القدس لتمر بجوار القائم، وتصويبة أخرى خطيرة  للبوسعيدي تكفل القائم في ردها عند الدقيقة 64.

ضربة حرة مباشرة لصالح عُمان عند الدقيقة 72، وقف عليها اللاعب البوسعيدي مرت من جانب مرمى الهلال، فيما شهدت الدقيقة 76 هجمة للاعب الهلال البديل أحمد كاشور تصدى لها الدفاع العُماني، ضربة حرة مباشرة لصالح هلال القدس وقف عليها اللاعب تامر صيام استقرت في أحضان الحارس العُماني، هجمة خطيرة للاعب ايهاب شاهين مرت من فوق العارض.

 

المؤتمر الصحفي:

قال مدرب الفريق العُماني جاسم الدوحاني خلال المؤتمر الصحفي الذي تبع المباراة أن الفريق العُماني كان مسيطراً على مجريات الشوط الأول، لكن كان هناك ضغط من قبل الهلال خاصة في نهاية اشوط الثاني.

وأشار الدوحاني أن الهلال كان يعاني من الضعف في الدفاع، لكنه كان قوياً من الوسط، مضيفاً الى أن لاعبي السويق كانو في أعلى تركيز، على الرغم من أن المعلومات التي لديهم حول الهلال بسيطة جداً، اضافة الى أن التبديلات التي أجريناها أعطت الفريق قوة ودافع أكبر لبذل الجهود في استكمال المباراة بشكل قوي.

من جانبه قال اللاعب علي البوسعيد، والذي أختير كافضل لاعب، أن المباراة كانت صعبة الحماس والقوة سيطر على اللاعبين من أجل حصد الثلاث نقاط، مضيفاً أن اللاعبين يعتمدون على فرصة واحدة في اللعب وهي الفوز.

من جهة أخرى قال مدرب نادي هلال القدس خضر عبيد أن اللاعبين حاولوا قدر الامكان الوصول الى مرمى الخصم، و كان هناك الكثير من الفرص السهلة لكن المرونة التي سيطرت على اللاعبين كلفتهم الخسارة أمام عُمان، حيث كان هناك أخطاء دفاعية خلال الشوط الأول، والتي حاول اللاعبين السيطرة عليها في الشوط الثاني.

واضاف عبيد أن غياب الروح في اللعب، و الضغط النفسي  الذي سيطر على اللاعبين، كانا سبباً في الخسارة، متوقعاً تقديم أداء أفضل في مباراة الاياب من أجل اسعاد الجماهير الفلسطينية.

<