التعادل الإيجابي بهدف لمثله يحسم نتيجة اللقاء الودي بين منتخبنا الوطني ومُضيفه اللبناني الشقيق

القدس - دائرة الإعلام بالإتحاد - حسمت نتيجة التعادل الإيجابي بهدف لمثله اللقاء الودي الهام الذي جمع منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم بمُضيفه المنتخب اللبناني الشقيق، مساء اليوم الخميس، على ستاد المدينة الرياضية في العاصمة اللبنانية بيروت، وسط حضور لافت للجماهير الفلسطينية التي ساندت الفدائي في هذا اللقاء الذي يأتي في إطار العلاقات القوية والأخوية التي تجمع البلدين، إضافة إلى تحضيرات المنتخبين المتواصلة لخوض التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات أمم آسيا 2019 في الإمارات.

وبقيت النتيجة سلبية إلى أن جاء رجال الأرز بهدف أحرزه فايز شمسين برأسه عند الدقيقة 36، مستفيداً من تمريرة عبر كرة ثابتة نفذها حسن محمد.

ومع بداية الشوط الثاني، بادر المنتخب اللبناني في الهجوم في محاولة لتعزيز النتيجة بالهدف الثاني، قبل أن تتوقف المباراة نتيجة انقطاع التيار الكهربائي لمدة 10 دقائق.

وبعد استكمال مجريات المباراة تحسن أداء "الفدائي" وسيطر لاعبوه على وسط الملعب في محاولة لتعديل النتيجة وسنحت لمنتخبنا العديد من الفرص الخطرة التي كاد من خلالها إحراز هدف التعديل لكن حارس مرمى المنتخب اللبناني مهدي خليل وخط دفاعه كانا بالمرصاد.

وفي الوقت المحتسب بدل الضائع احتسب حكم اللقاء الدولي الأردني مراد زواهرة  ضربة جزاء لمنتخبنا الوطني نفذها بنجاح عبد اللطيف البهداري في الدقيقة 5+90 ، بعد أن طلب الحكم إعادة تنفيذ ركلة الجزاء للمرة الثانية إثر دربكة بين اللاعبين طرد على إثرها حكم اللقاء لاعب الفدائي علاء أبو صالح، لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.

هذا وستتوجه بعثة منتخبنا الوطني إلى المغرب لمواجهة المنتخب المغربي الشقيق في لقاء ودي سيجمع المنتخبين في الـ 14 من الشهر الجاري على ستاد أدرار في مدينة أغادير المغربية.

القائمة الرئيسية